شرح قصيده الغراب والثعلب لافونتين

Jean de La Fontaine - Le Corbeau et le Renard
جان دي لافونتين  (1621 - 1695)  يعتبر أشهر كاتب قصص خرافية (القصص التي تدور أحداثها على ألسنة الحيوانات والطيور) في تاريخ الأدب الفرنسي.
شرح قصيدة (قصة) الغراب والثعلب لافونتين :
في احد الايام وقف غراب اسود تبدو عليه علامات الطيبة على شجرة عالية و قد وضع في فمه قطعة جبن و في تلك الاثناء مر ثعلب ماكر جسمه نحيل من شدة الجوع، يبدو عليه المكر والحيلة والدهاء.اراد الثعلب خداع الغراب للحصول على قطعة الجبن،ولأنه يعلم ان الشجرة عالية،وهو لا يستطيع الطيران للوصول الى الغراب، طلب منه ان يغني ليستمتع بصوته الجميل،وما ان فتح الغراب فاه حتى وقعت قطعة الجبن في فم الثعلب الذي جرى وهو يشعر بالفخر والانتصار.
ما الدروس المستفادة من قصة الغراب والثعلب المكار؟
الحيطة والحذر، ويجب علينا أن نحذر من هؤلاء الذين يظهرون لنا الضعف واللين والمحبة وقلوبهم لا تحوى سوى الغل والأذى.



Le Corbeau Et Le Renard 
Jean De La Fontaine

Maître Corbeau, sur un arbre perché,
وقف السيد الغراب على شجرة 
Tenait en son bec un fromage.
وقد أمسك بمنقاره قطعة من الجبن
Maître Renard, par l’odeur alléché,
فجذبت رائحتها السيد الثعلب 
Lui tint à peu près ce langage :
فخاطب الغراب قائلاً:
« Hé ! bonjour, Monsieur du Corbeau.
مرحباً , صباح الخير ياسيدي الغراب
Que vous êtes joli ! que vous me semblez beau !
كم أنت جميل! وكم تبدو لي رائعاً 
Sans mentir, si votre ramage
بلا كذب, إن كان جمال صوتك
Se rapporte à votre plumage,
مطابقا ًلحسن ريشك 
Vous êtes le Phénix des hôtes de ces bois. »
فأنت الطائر المثالي  بين الطيور الوافدة لهذه الغابات 
A ces mots le Corbeau ne se sent pas de joie ;
لم يستطع الغراب أن يتمالك نفسه من الفرح بعد هذه الكلمات
Et pour montrer sa belle voix,
ورغبة بإظهار جمال صوته
Il ouvre un large bec, laisse tomber sa proie.
فتح منقاراً كبيراً, فاسقط غنيمته ( من الجبن) 
Le Renard s’en saisit, et dit : « Mon bon Monsieur,
فتابع الثعلب قائلاً :" يا سيدي الطيب
Apprenez que tout flatteur
تعلم أن كل متملق محتال
Vit aux dépens de celui qui l’écoute :
يعيش على نفقة من يصغي إليه
Cette leçon vaut bien un fromage, sans doute. »
لا شك أن هذا الدرس يساوي قطعة جبن
Le Corbeau, honteux et confus,
فارتبك الغراب خجلاً
Jura, mais un peu tard, qu’on ne l’y prendrait plus.
 وأقسم أن لايفعل ذلك أبداً ولكن بعد فوات الأوان


إظهار التعليقات
إخفاء التعليقات

هناك 6 تعليقات: